خبير:-3000-نوع-من-الأشجار-مهددة-بالانقراض-بسبب-التغيرات-المناخية

قال الدكتور عبدالمسيح سمعان خبير التغير المناخي، إنّ الأشجار هي رئة الحياة وتتنفس ثاني أكسيد الكربون وتعطينا الأكسجين، وبالتالي تؤثر بشكل كبير جدا على البيئة والإنسان، مشيرًا إلى أن دراسة علمية حديثة ذهبت إلى أن ثلثي أنواع الأشجار حول العالم ستتعرض لمشكلات كبيرة وتتجاوز قدرتها تحمل درجات الحرارة العالية.

أمر يدعو إلى القلق

وأضاف سمعان، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «هذا الصباح»، الذي يعرض على قناة extra news من تقديم الإعلامي باسم طبانة، أن هناك 3 آلاف نوع من الأشجار في 164 مدينة على مستوى العالم ستكون مهددة بالانقراض، وهذا شيء يدعو إلى القلق»، لافتًا إلى أن الأشجار التي ستكون موجودة نتيجة تعرضها لدرجات الحرارة العالية وقلة المياه قد تصاب بالأمراض والكثير من الآفات.

ناقوس الخطر

وتابع خبير التغير المناخي: «العالم يعاني الآن من حرائق الغابات نتيجة الاحترار الشديد، وبالتالي فإن هذه الدراسة تدق ناقوس الخطر على الأشجار وأهميتها في البيئة، وعندما تم تصوير المناطق المأهولة بالسكان بالأقمار الصناعية جرى رصد أنّ 7.8 مليار هكتار قد تُزرع بالهكتار، تم زراعة منها 5 مليار هكتار، ما يعني أنه تبقى 2.8 مليار هكتار، منها 1.5 مليار مزروعة بالمحاصيل الغذائية».

وأوضح: «متاح لدينا حاليا 1.7 مليار هكتار إضافية قد نزرعها، وهو ما يمنحنا الأمل لكي نفكر في الأشجار التي يمكن أن تتحمل درجات الحرارة العالية ودرجات العطش وقلة المياه».

 » الخبر من المصدر
الوطن