مع-تصاعد-الاحتجاجات.-الجيش-الإيراني-يتعهد-بـ«التصدى-للأعداء»

حذر الجيش الإيراني في بيان اليوم الجمعة من أنه «سيتصدى للأعداء لضمان الأمن والسلام في البلاد»، وذلك مع تصاعد الاحتجاجات التي اندلعت إثر وفاة شابة خلال احتجازها لدى شرطة الأخلاق.

ونظم الإيرانيون مظاهرات في مختلف أنحاء البلاد احتجاجا على وفاة مهسا أميني – 22 عاماً – الأسبوع الماضي بعد اعتقالها لـ «ارتدائها ملابس غير لائقة».

وقال الجيش في البيان إن «هذه الأعمال اليائسة جزء من استراتيجية خبيثة للعدو هدفها إضعاف النظام الإسلامي».

وذكرت وسائل إعلام إيرانية أنه من المقرر خروج مسيرات داعمة للحكومة اليوم الجمعة.

وأضرم محتجون في طهران ومدن أخرى النيران في مراكز شرطة ومركبات تابعة لها، وسط غياب أي مؤشرات على تراجع حدة الغضب بشأن وفاة أميني، فيما تشير أنباء إلى تعرض قوات الأمن للهجوم.

وأثارت وفاة أميني الغضب بشأن قضايا من بينها القيود المفروضة على الحريات الشخصية في إيران -بما في ذلك إلزام النساء بارتداء الحجاب- فضلاً عن الاقتصاد الذي يترنح تحت تأثير العقوبات.

ويخشى رجال الدين الذين يحكمون إيران من عودة الاضطرابات التي شهدتها البلاد عام 2019 احتجاجا على ارتفاع أسعار البنزين، والتي كانت الأكثر دموية في تاريخ الجمهورية الإسلامية.

 » الخبر من المصدر
جريدة الجريدة الكويتية