وزير-الإنتاج-الحربي-يتابع-مشروع-تحويل-المخلفات-الصلبة-إلى-طاقة-كهربائية

استقبل المهندس محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربي، روبرت فالك رئيس مجلس إدارة شركة «جرين تك إيجيبت»، وإسلام رمضان مدير الشركة والمدير التنفيذي لشركة Renergy Group Partners، جاء ذلك بديوان عام وزارة الإنتاج الحربي.

وأشار وزير الدولة للإنتاج الحربي إلى أنّ هذا اللقاء جاء بهدف مناقشة آخر المستجدات المتعلقة بمشروع إقامة محطة لمعالجة المخلفات الصلبة البلدية وتحويلهـا إلى طاقة كهربائية بمنطقة أبو رواش في نطاق محافظة الجيزة، من خلال شركة «Renergy Group Partners».

تنفيذ المشروعات القومية الكبرى

جاء وذلك في ضوء تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية والمتابعة المستمرة لدولة رئيس مجلس الوزراء مع الوزارات المعنية بملف منظومة المخلفات الصلبة الجديدة حيث يعد تدوير المخلفات والانتقال إلى الطاقة النظيفة من الإجراءات التي تساهم في الحفاظ على البيئة والتكيف مع التغيرات المناخية المحتملة إلى جانب ما تحققه من عائد صحي للمواطنين، مؤكدًا سعي وزارة الإنتاج الحربي لتوظيف كل الإمكانات التصنيعية والتكنولوجية والبشرية المتوفرة لديها؛ للمشاركة في تنفيذ المشروعات القومية الكبرى التي تساهم في تحسين معيشة المواطن وتوفير حياة كريمة لهم.

وأوضح محمد صلاح، أنّ هذا المشروع الهام يتم في إطار البروتوكول الموقع بين وزارات «الإنتاج الحربي، التنمية المحلية، البيئة» ومحافظة الجيزة للتعاون والتنسيق بشأن تخصيص أرض بمنطقة أبو رواش بمحافظة الجيزة لصالح المشروع الذي يستهدف تحويل المخلفات بطاقة 1200 طن/يوم لإنتاج كهرباء بمقدار 30 ميجاوات/ساعة، مؤكدًا أنّ الوزارة تسعى بشكلٍ دائم إلى التكامل مع مختلف الوزارات والمحافظات والجهات بالدولة بما يدعم استراتيجيات التنمية الشاملة والمستدامة.

وأعرب روبرت فالك رئيس مجلس إدارة شركة «جرين تك إيجيبت» عن تطلعه إلى تفعيل التعاون، وتنفيذ هذا المشروع في أقرب وقت ممكن بما يساهم في تحسين الأوضاع البيئية والصحية والمعيشية للمواطنين، والحد من معدلات التلوث وإقامة صناعة وطنية لإدارة المخلفات إلى جانب ما سيوفره من فرص عمل، مؤكدا الحرص على تذليل أي تحديات قد تطرأ على تنفيذ المشروع.

نقل المعرفة والصناعة التقنية المتقدمة

وأضاف «فالك»، أنّ هذا المشروع يعتمد على نقل المعرفة والصناعة التقنية المتقدمة والحديثة إلى مصر من خلال شراكة استثنائية بين القطاعين العام والخاص حيث سيتم توطين الصناعة من المعدات داخل مصانع وزارة الإنتاج الحربي، لافتًا إلى أنّ النقل المعرفي لهذه الصناعة الحديثة لا يقتصر على التكنولوجيا فقط بل يشمل أيضاً التشغيل والصيانة وهو ما يعد أحد أهداف شركة «جرين تك إيجيبت»، التي تسعى لاستقدام التكنولوجيا والصناعة الحديثة إلى مصر، وتحويل مشكلة المخلفات إلى حلول ذكية لتوليد الطاقة وحماية البيئة للأجيال القادمة.

وصرح المستشار الإعلامي لوزير الدولة للإنتاج الحربي والمتحدث الرسمي للوزارة محمد عيد بكر، بأنّ تعاون وزارة الإنتاج الحربي مع القطاع الخاص لتنفيذ هذا المشروع يأتي في إطار حرصها على نقل التكنولوجيات الحديثة فى مجالات التصنيع المختلفة داخل الشركات والوحدات التابعة لها، والتعاون مع الشركات الوطنية والعالمية المتخصصة بمجال إدارة المخلفات في تنفيذ تلك النوعية من المشروعات لتعميق التصنيع المحلي وتوطين التكنولوجيات العالمية الحديثة.

 » الخبر من المصدر
الوطن